اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

طريق الكباش.. نادر عباسي: مصر تبهر العالم وهذا برنامج الاحتفالية الكامل



كتب- مصراوي:
نشر المايسترو نادر عباسى تفاصيل حفل افتتاح موكب طريق الكباش بالأقصر، الذي ينطلق مساء اليوم الخميس، وهو تأليف موسيقي مشترك له مع الموسيقار أحمد الموجي.
وكتب عبر حسابه بموقع “فيس بوك”: “موكب طريق الكباش صوليست الغناء بترتيب الظهور شهد عز: النداء الأول.. هايدي موسى: أنشودة حاتشبسوت ..عز الأسطول: انشودة امون راع ..وائل الفشني: الاقصر بلدنا.. بالاشتراك مع 160 عازف إيقاع مكون من مجموعة شباب ايقاعات الچيمبي المصري وايقاعات الموسيقات العسكرية “.
وأضاف: “تسجيل أوركسترا وكورال الاتحاد الفيلهارموني قيادة وإخراج موسيقي لجميع العناصر الموسيقية للعرض الخاص بالموكب: نادر عباسي.. مفدي ثابت: الهندسة الصوتية والتسجيل لأوركسترا وكورال الاتحاد الفيلهارموني..د. ميسرة عبدالله: اختيار جميع الاشعار المستخدمة في الحدث من أناشيد وترانيم متواجدة ومدونة بالفعل على جدران المعابد والخاصة باحتفال العيد الأشهر في مصر القديمة وهو عيد الأوبت”.
وأضاف :”اليوم الساعة السابعة و النصف حدث تاريخي في أقدم مدينة في التاريخ افتتاح طريق المواكب الملكية (طريق الكباش ) في الأقصر.. 150 محطة تلفزيونية تنقل للعالم الحدث الأسطوري وأكثر من مليار مشاهد منتظرين الموكب وإعلان الأقصر أكبر متحف مفتوح على وجه الأرض.. 7:30 مساء مصر هتبهر العالم”.
وحول حفل افتتاح طريق المواكب الملكية، المعروف إعلاميا بطريق الكباش، أكد عباسي في تصريحات خاصة، أن هذا الحفل سيكون مختلفا تماما عن حفل المومياوات الملكية.
وقال عباسي: لقد قمنا بتسجيل الحفل بالتعاون مع أوركسترا الاتحاد الفيلهارمونى، ونقدم خلاله مؤلف موسيقى جديد يجمعنى لأول مرة مع المؤلف الموسيقى أحمد الموجى.
وحول فكرة العمل الفني الجديد قال عباسي: تعتمد الفكرة على اختيار الأشعار والابتهالات والأناشيد المصرية من جدران المعابد الفرعونية بالأقصر وطريق الكباش، باللغة الهيروغليفية، وهي تقريبا نفس الأغاني المصرية القديمة، التي كان يتم تقديمها في مثل هذا الاحتفال، وفي عيد الأوبت، كما أننا نستخدم نفس الآلات الإيقاعية المرسومة على الجدران وأتمنى أن ينال إعجاب الجمهور، وأن يكون له بصمة قوية كما حدث في موكب المومياوات الملكية.
وحول الشهرة الجماهيرية التي وجدها بعد موكب المومياوات الملكية، أضاف عباسي: أنا قائد أوركسترا كلاسيكى أقود باليهات وأوبرات وسيمفونيات، ولكن بعد موكب المومياوات الملكية، وجدت نظرة مختلفة من الناس فى شوارع مصر، وهو جمهور لم أتخيل أنني سأصل إليها فى حياتى لأن عملي بعيد عنهم، وبالفعل أصبحت معروفا لديهم شكلا ومضمونا واسماً، وهي المفاجأة الأهم فى مشوارى الفنى، وعرفت من رد الفعل الشعبى يؤكد أن الشعب يريد العمل الجيد، والصدق في الأداء، وكل من شارك فى العمل قدمه بحب وإحساس حقيقي، وقدمنا العمل بدون “بهرجة”، باعتبار أن هذا العمل جزء من وجدان الشعب، مع المزج الأكاديمي ولذا خرج بهذه النتيجة المبهرة التى وصلت إلى الشوارع المصرية والعالمية.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!