اخبار الرياضة المصريةرياضة

"الفيفا مطالب بتعويض الأهلي" .. ماذا تقول لائحة الاتحاد الدولي بخصوص إصابة أكرم توفيق؟


كتب – هادي المدني:
تعرض أكرم توفيق ظهير الأهلي الأيمن للإصابة بالرباط الصليبي أثناء وجوده مع منتخب مصر في مباراة نيجيريا في بطولة كاس الأمم الأفريقية 2021 بالكاميرون.
ويستعد اللاعب بحسب شقيقه عبد العزيز توفيق لإجراء الجراحة في ألمانيا بعد عودته اليوم من الكاميرون.
لكن بعد تلك الإصابة أصبح على الأهلي التوجه من أجل الحصول على حقوقه من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” إذا أن إصابة اللاعب أتت أثناء التواجد مع المنتخب الوطني وهو ما يجعله تحت تغطية برنامج حماية اللاعبين الذي يشرف عليه الاتحاد الدولي.
ما هو برنامج حماية الأندية؟
هو برنامج صادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، يمنح تعويضات بناء على الراتب السنوي للاعب للأندية التي يشارك لاعبيها في المباريات الدولية من الفئة الأولى، ويتعرضوا لإصابة تتجاوز في العلاج مدة 28 يومًا نتيجة إصابة جسدية حدثت عن طريق الخطأ.
ولا يقوم البرنامج بتوفير تغطية لأي عجز تام، أو موت أو أي تكلفة لعلاج اللاعب، وسيقوم البرنامج بتعويض النادي الذي يضم لاعب الكرة المصاب.
هل يخضع أكرم للشروط؟
يعتبر اللاعب تحت تغطية البرنامج إذا كان تحت تحكم الاتحاد المحلي من أجل أداء مباراة رسمية دولية فئة أولى للفريق الأول في البلد، ويتضمن كل شيء متعلق باللعب سواء التدريبات، المباريات الودية، أوقات السفر أو الوقت الذي يقضيه بعيدًا خلال المعسكر.
حامية النادي تبدأ من اللحظة التي يبدأ فيها رحلته من بيته أو ناديه من أجل الانضمام لاتحاده المحلي، وينتهي في إحدى حالتين، الأولى: منتصف الليل بالتوقيت المحلي في يوم عودته إلى بيته أو ناديه من مهمته الدولية، أو بعد 48 ساعة من الرحيل عن المنتخب.
ووفقًا لتلك القواعد فإن حالة أكرم تخضع لمعايير تغطية برنامج حماية الأندية ليقوم بدفع راتب اللاعب حتى موعد عودته من الإصابة.
ما مقدار التعويض؟
يدفع البرنامج راتب اللاعب بشرط ألا يتجاوز 7.5 مليون يورو خلال فترة الإصابة، ويحصل اللاعب على الأكثر على 20.548 ألف يورو يوميًا يتم دفعها على الأكثر لمدة 356 يومًا.
كيف يتم حساب التعويض؟
يتم حساب التعويض بناء على الراتب الثابت الذي يدفعه النادي مباشرة إلى اللاعب كموظف لديه، والراتب الثابت هو الراتب الأسبوعي أو الشهري ويتضمن التأمينات الاجتماعية الإلزامية وفقًا لعقد مكتوب وموقع بين اللاعب والنادي، ولا يتضمن أي حوافز أو امتيازات إضافية يتقاضاها اللاعب.
كيف يطلب النادي التعويض؟
عقب الحادثة مباشرة يتعين على النادي إرسال تفاصيل الإصابة والتقارير الطبية والأشعة التي خضع لها اللاعب خلال 28 يوما من وقوع الإصابة، وأي تقرير عقب تلك الفترة الزمنية سيتم رفضه ولن يتحمل برنامج الحماية أي مسئولية تتعلق براتب اللاعب المصاب.
وسيتعين على النادي القيام بانشاء حساب خاص باللاعب على البوابة الإلكترونية الخاص بالبرنامج من أجل التقدم لطلب التعويض حتى يقوم الفيفا بالنظر في التقارير الطبية المقدمة والرد على النادي ومن بعد ذلك تبدأ عملية دفع التعويض.
واقعة مروان محسن
كان “مصراوي” أول من عرّف مسئولي كرة القدم المصرية بإمكانية الحصول على راتب اللاعبين المصابين من الاتحاد الدولي، بعدما قدم الفكرة واستطاع النادي الأهلي أن يحصل من خلالها على راتب مروان محسن بعد إصابته في كأس الأمم الإفريقية 2017.
وتحرك الأهلي قبل عامين عقب تقرير نشره “مصراوي” واستطاع أن يحصل على التعويض الذي ينص عليه البرنامج.
ونفس الأمر تكرر مع محمود عبد الرحيم “جنش” حارس الزمالم السابق الذي تعرض للإصابة بقطع في وتر أكيلس أثناء كأس الأمم الأفريقية 2019 بمصر .

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!