اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

الكنيسة الأسقفية بمصر تدشن مركز الحوار المسيحي الإسلامي للتفاهم والشراكة



(أ ش أ):
دشنت الكنيسة الأسقفية بمصر، اليوم الأربعاء، مركز الحوار المسيحي الإسلامي للتفاهم والشراكة.
وقال الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الاسكندرية للكنيسة الأسقفية – في كلمته خلال افتتاح المركز – “هدفنا تغيير المفاهيم المغلوطة وتغيير الفكر وتقبل الاخر المختلف دينيا وعقائديا”.
وأضاف “فوزي”: “علينا تقبل الاخر كما هو وليس كما أريد أن أتصوره لذلك لابد من الحوار واستخدام العقل”.. موضحًا أن المركز يهدف لعقد لقاءات تجمع شيوخ وقساوسة في ندوات والخروج معا في نشاطات مشتركة.
وتابع: “نقدم دعوة لمن يريد التعرف على كيفية الحوار بين الديانات بزيارة مصر والتعاون مع المركز ويمكن لهذا الأمر أن ينشط السياحة الدينية”.
من جانبه، قال المطران منير حنا رئيس الأساقفة الشرفي للكنيسة الأسقفية ومدير المركز “إن رسالة المركز التي تحرص عليها الكنيسة الأسقفية هي معرفة أفضل للدين الإسلامي والمسيحي.
وأوضح أن المركز له ثلاثة اهتمامات أولها النشاط الأكاديمي للمركز يشمل الدراسات الإسلامية والمسيحية بالتعاون مع الأزهر الشريف خاصة بالنسبة للطلبة القادمين من الدول العربية.
وأضاف أن النشاط الثاني هو المبادرات الاجتماعية التي تهدف لتشجيع كل الفئات في الاشتراك في مشروعات مجتمعية صغيرة تهدف لصالح المجتمع، مشيرا إلى أن الهدف الرئيسي للمركز هو خلق تناغم طائفي وتعاون وتعايش سلمي.
وأوضح أن الاهتمام الثالث للمركز هو خلق فريق مدرب جيدا على حل الصراعات وبناء المسلمين ويضم مسلمين ومسيحيين للتحرك نحو مناطق الأزمات، وقال “نأمل أن يكون المركز صانع سلام في مصر”.
حضر الافتتاح ممثلون عن الأزهر الشريف والكنيسة القبطية الأرثوذكسية والكنيسة الكاثوليكية.
ويضم المركز في عضوية أمانته العامة الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الاسكندرية والمستشار عدلي حسين محافظ القليوبية الأسبق وجرجس صالح الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!