أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

رئيسة مجلس النواب الأمريكي تحذَر لندن من مغبة التخلي عن الاتفاق الخاص بشأن إيرلندا



واشنطن- (بي بي سي):
حذرت نانسي بيلوسي، التي تعدُ من بين الشخصيات الأكثر نفوذا في واشنطن، من أن الكونجرس الأمريكي لن يدعم اتفاقية التجارة الحرة مع بريطانيا إن ألغت اتفاق التجارة الخاص مع أيرلندا الشمالية بعد الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.
وأعربت بيلوسي، رئيسة مجلس النواب الأمريكي، في بيان شديد اللهجة عن قلقها العميق من أن الخطط البريطانية لتجاوز بروتوكول أيرلندا الشمالية يمكن أن تقوَض عملية السلام.
ووصفت بيلوسي اتفاقية الجمعة العظيمة بأنها حجر الأساس للسلام في أيرلندا الشمالية، وحثت لندن والاتحاد الأوروبي على مواصلة المفاوضات.
وأنهت اتفاقية الجمعة العظيمة لعام 1998 معظم أعمال العنف في نزاع أيرلندا الشمالية، الذي بدأ في أواخر الستينيات.
وأكد جو بايدن أيضا خلال حملته الانتخابية حرصه على أن تكون أي صفقة تجارية بين بريطانيا والولايات المتحدة “مشروطة” باحترام اتفاقية السلام في أيرلندا الشمالية، المعروفة باسم الجمعة العظيمة.
وكانت وسائل إعلام بريطانية قد أشارت في عام 2020 إلى أن وزراء في الحكومة البريطانية يخططون لسن قوانين جديدة قد تشكل انسحابا من بعض أجزاء اتفاق السلام المعروف باتفاق الجمعة العظيمة.
وقالت الحكومة البريطانية إن القوانين المرتقبة “إجراء احتياطي” إذا فشلت المحادثات التجارية مع الاتحاد، وهو الأمر الذي رفضته الكتلة الأوروبية.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!