اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

"الدفاع عن الحضارة" تطالب بالاحتجاج رسميًا على التمثال المسيء بفرنسا



(مصراوي):
أكد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان رئيس مجلس إدارة حملة الدفاع عن الحضارة المصرية بمؤسسة مكانى للتنمية المجتمعية والمهارية، على أن تمثال الفرنسي شامبليون، وهو يقف بحذائه على رأس الملك المصري (تحتمس الثالث) أعظم قائد عسكرى فى التاريخ والموجود حاليًا في ساحة أكبر جامعة بفرنسا “الكوليدج دي فرانس” يمثل إهانة كبرى لتاريخ مصر وحضارتها التى علمت العالم.
وطالب “ريحان” باحتجاج رسمى لمصر لدى الحكومة الفرنسية وليس مجرد رفض ممثلة فى وزارة السياحة والآثار ووزارة الخارجية والمطالبة بإزالة التمثال المهين للحضارة المصرية.
وأوضح ريحان أن التمثال مصنوع من الرخام صممه فريدريك بارتولدي بينما صمم هيكله الإنشائي غوستاف إيفل عام 1875والتمثال موجود بموقعه هذا منذ عام 1878.
وأشار إلى أن شخصية ملك مصر تحتمس الثالث أعظم قائد عسكرى فى التاريخ الذى أجمع المؤرخون العسكريون على أنه أول قائد حربى فى التاريخ وضع خطة تقسيم الجيش إلى قلب وجناحين وهو أول من وضع فكرة تكوين مجلس أركان حرب من كبار الضباط للتشاور في وضع الخطط الحربية وأشاروا للتماثل والتطابق الحرفى بين الخطط الحربية التى وضعها تحتمس الثالث والخطط الحربية التى طبقها دهاة العسكريين فى الإمبراطورية البريطانية وأصبحت الإمبراطورية المصرية فى عهده تمتد جنوبًا حتى الشلال الرابع ببلاد النوبة وشمالًا وشرقًا حتى مناطق آشور وشمال سوريا ولبنان وبلاد النهرين (العراق) ومملكة بابل وخيتا وجميع موانئ البحر المتوسط الواقعة فى مناطق سوريا ولبنان وفلسطين أصبحت قواعد حربية لجيوشه.
وأضاف ريحان أن الخطة الحربية البارعة التى ابتدعها تحتمس الثالث فى عبور ممر (عرونا) بالمناطق السورية هى نفس الخطة التى اتبعها القائد الإنجليزى لورد اللنبى فى عبور هذا الممر الضيق وفاجأ بها جيش الأتراك أثناء الحرب العالمية الأولى 1918، كما أن الخطة الحربية التى وضعها تحتمس الثالث لنقل سفنه الحربية نقلًا بريًا وهى مجزأة كقطع مفككة وأجزاء قابلة للتركيب السريع والتجهيز الفورى حتى يتمكن من العبور بها فى نهر الفرات والوصول بجيشه إلى بلاد النهرين لضمها للإمبراطورية المصرية وهى خطة غير مسبوقة فى التاريخ العسكرى وهى التى أوحت إلى القائد العسكرى مونتجومرى بخطة نقل سفن العبور الحربية برًا من فرنسا إلى ألمانيا حتى وصل بها إلى الأماكن المحددة لعبور قواته نهر الراين أثناء الحرب العالمية الثانية.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!