اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

أبرزها الأتوبيس الترددي.. شبكة وسائل النقل المرتبطة بمحطة قطارات بشتيل



كتب- محمد نصار:
تواصل وزارة النقل جهودها من أجل الانتهاء من أعمال إنشاء محطة سكك حديد مصر بمنطقة بشتيل بالجيزة استعدادا لتشغيلها خلال الفترة القادمة.
وتكتسب محطة قطارات بشتيل أهمية كبيرة لموقعها المتميز وعدد المحاور والطرق التي ترتبط بها بما يسهل حركة انتقال أعداد كبيرة من المواطنين.
وتقع المحطة في منطقة وسطية بين محطتي سكك حديد رمسيس والجيزة وتعتبر بوابة محافظات الجنوب ومنطقة التقاء خطوط السكك الحديدية الرئيسية بمصر (السد العالي / الإسكندرية – إمبابة / المناشي / القباري).
كما تقع محطة بشتيل على 4 محاور رئيسية تسهل نقل الحركة منها وإليها (محور الفريق كمال عامر – شارع السودان – محور أحمد عرابي وشارع المطار – محور 26 يوليو).
ويعتبر موقع المحطة ذات أهمية استراتيجية حيث يربط المحطة مع وسائل النقل المختلفة (سكك حديدية – الخط الثالث للمترو – مونوريل – أتوبيسات ترددية على الطريق الدائري) لخدمة جمهور الركاب.
ويقام مبنى المحطة ‏الرئيسي على مساحة 31 ألف متر مربع، ‏ويتكون من دور بدروم جراج ودور أرضي و2 دور متكرر، وصالة حركة الركاب، وأرصفة قطارات المناشي، والبدروم الذي سيتم استغلاله في محال وأماكن انتظار للسيارات.
ويشتمل المبنى على 4 أرصفة ‏لخدمة الركاب بعدد 6 خطوط، منها 2 “أسوان – الإسكندرية”، و2 للمناورة لخطوط “أسوان – الإسكندرية”، و2 ‏للقطارات المنتهية ‏في المحطة والقادمة من الوجه القبلي.
ويتم أعمال إنشاء 3 أرصفة بعدد 4 خطوط سكك لخط المناشي، وأعمال إنشاء ‏سكك حوش المحطة، ‏وربط سكك الورش بالسكك الطوالي (أسوان / إسكندرية – المناشي – البضائع).
ويبلغ إجمالي أطوال السكك الحديدية ‏بالمحطة 22 كم بعدد 89 مفتاحا، كما يشتمل الدور الأرضي على جزء تجاري ضمن مول تجاري متكامل بالدورين الأول والثاني، وأماكن إدارية ‏بالدور الأرضي، خاصة بالعاملين بالمحطة، ‏بالإضافة إلى 28 شباك تذاكر، ودورات مياه، ‏ومنطقة الهرم الزجاجي بالبهو الرئيسي ‏للمحطة، ‏والذي يبلغ ارتفاعه 40 مترا ويوجد بداخله 4 مسلات.
وقد تم وضع مخطط لسير حركة الركاب سواء من المدخل الرئيسي أو من الأنفاق للوصول إلى صالات التذاكر وتوافر السلالم الكهربائية والمصاعد لتسهيل تنقل الركاب، وكذلك خطة الاستغلال الأمثل لكافة المساحات بالمحطة وخطة تكثيف كافة الأعمال لنهوها وفقا للجدول الزمني المحدد خاصة مع الأهمية الكبيرة للمحطة في تقديم خدمات مميزة للركاب حيث ستكون محطة ‏ذكية تبادلية عملاقة ذات طابع فرعوني وذات مستوى عالمي من الخدمات وتحتوي على شاشات إرشادية للراكب، وبوابات تذاكر إلكترونية، لافتا إلى أنها محطة مكيفة الهواء ‏في كافة طوابقها بها خدمة Wi-Fi ونظام حديث للإطفاء والإنذار.
وتبلغ إجمالي مساحة المشروع 239 ألف متر مربع تقريبا، ومن المتوقع أن تبلغ الطاقة الاستيعابية للركاب بالمحطة 250 ألف راكب يوميا، وقد أتاح المشروع منذ بداية تنفيذه حتى الآن 7500 فرصة عمل.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!