اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

أول تعليق من "السياحة العالمية" على زيادة عدد السياح القادمين إلى مصر في 2022



كتب- يوسف عفيفي:
علق الدكتور سعيد البطوطي المستشار الاقتصادي لمنظمة السياحة العالمية، على زيادة عدد السياح الوافدين إلى البلاد بنسبة 85.4% في النصف الأول من 2022 مقارنة بالنصف الأول من عام 2021، رغم غياب الروس والأوكران.
وقال البطوطي لمصراوي، إن السياح الروس والأوكران كانوا يمثلون معا حوالي 31% من إجمالي حركة السياحة الوافدة إلى مصر (باستثناء فترة توقف السياحة الروسية عقب موضوع الطائرة الروسية التي سقطت فوق سيناء في نهاية 2015).
وتابع: هناك طلب قوي مكبوت في الأسواق الأوروبية، بعد انطلاق السوق الألماني الذي عزز هذا الطلب بقوة، وكان هذا الانطلاق واضحا منذ مارس الماضي.
وأوضح أن نسبة النمو من السوق الألماني وصلت إلى مصر حوالي 267% خلال العام الحالي، مقارنة بالعام الماضي وهو ما يمثل تعويضا للانحسار الذي حدث للسياحة الروسية نتيجة للحرب الدائرة في أوكرانيا، منوها بأن معدل النمو في زيادة مطردة.
وأشار المستشار الاقتصادي لمنظمة السياحة العالمية، إلى وجود معدل نمو كبير من السوق الأوروبي من ألمانيا وسويسرا ولوكسنبرج وبلجيكا وجزء من هولندا، ما عوض النقص في حركة السياحة الروسية في مصر وتخطاها.
ويتوقع البطوطي، أن يصل عدد السياح في مصر إلى 10 إلى 11 مليون سائح بنهاية العام الحالي، لكن بشرط توقف تطورات الحرب الروسية والأوكرانية.
وتابع: في حال إذا سارت الأمور بدون تطور للحرب الدائرة بين البلدين، ستحقق مصر من 10 لـ 11 ميون سائح، متوقعا أن يشهد صيف 2023، وصول مصر لمعدلات 2019 وتحقيق 13 مليون سائح.
ونصح البطوطي، المسؤولين والقائمين على السياحة في مصر، بضرورة تحسين الخدمات المقدمة إلى السائح أكثر، والاستمرار بالحفاظ على سمعة المنتج المصري، وبذل جهد أكبر عن طريق وزارة السياحة والغرف السياحية، مع تحسين الوعي لدى المواطنين عن كيفية العمل مع السائح، وضبط وسائل النقل والخدمات في المطارات والمناطق المحيطة بها.
كما نصح البطوطي، بضرورة تحسين أماكن المزارات السياحية والحد من مضايقات السائحين وتلاشيها حتى يستمر المعدل في النمو، خصوصًا أن الطلب المكبوت بدأ ينفجر خلال الفترة الأخيرة اعتبارا من مارس وحتى الآن.
وأشار إلى أن المنافسة ستزداد بشكل أكثر شراسة بين الواجهات السياحية في المنطقة الإقليمية، ويحسن الجميع من الخدمات السياحية في المنافذ والشارع، ونتمنى أن يكون المسؤولين عن السياحة في مصر على دراية ويتحدوا ويضعوا خطة لتحسين هذه الخدمات.
وأشار البطوطي، إلى أن السوق الألماني والسوق الإنجليزي، هما البدائل الحالية لتعويض السوق الروسي، مع الاهتمام بالأسواق الأخرى وعدم تجاهلها للحفاظ على معدل النمو الحالي.
وكان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أعلن زيادة عدد السياح الوافدين إلى البلاد بنسبة 85.4% في النصف الأول من 2022 إلى 4.9 مليون سائح مقارنة مع 2.6 مليون سائح خلال النصف الأول من عام 2021.
وكان عدد السياح الوافدين من كافة دول العالم قد سجل 8 ملايين سائح في 2021 مقابل 3.7 مليون في 2020، بنسبة ارتفاع بلغت 117.5%.
وسجلت أوروبا الشرقية أكثر المناطق إيفاداً للسياح إلى مصر خلال 2021 بنسبة 50.6%، يليها الشرق الأوسط بنسبة 18.9%، ثم أوروبا الغربية بـ 16.4%، وأفريقيا بـ 7.1%.

اقرأ أيضا:
كيف انتعش القطاع السياحي في مصر عام 2022 رغم غياب الروس؟

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!