اخبار ليبيا

أميركا عرضت “بهدوء” مكافأة لتقدم التحقيق في هجوم بنغازي


  كشفت وزارة الخارجية الأميركية، أمس الجمعة، أنها عرضت في هدوء مكافأة قدرها 10 ملايين دولار، منذ يناير، لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى ضبط مرتكبي الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي بليبيا العام الماضي والذي أسفر عن قتل السفير وثلاثة أميركيين آخرين. وقال متحدث باسم الخارجية الأميركية لوكالة “فرانس برس”: “منذ شهر يناير هذا العام، يعرض برنامج “مكافآت من أجل العدالة” مكافأة تصل إلى 10 ملايين دولار لمن يقدم معلومات تسمح باعتقال أو توجيه الاتهام لأي كان من المتورطين في الهجمات التي ارتكبت في بنغازي في سبتمبر 2012″. وبسبب الطابع الحساس لهذه القضية لم ينشر أي إعلان عن هذه المكافأة عندما تقررت مطلع العام الجاري. واعتبرت وزارة الخارجية أن برنامج “مكافآت من أجل العدالة” يمكن أن ينجح دون الإعلان عن المكافآت على الإنترنت. وكشف كيري عن المكافأة مؤخراً في رسالة للنائب الجمهوري مايكل مكول الذي يرأس لجنة الأمن الداخلي بمجلس النواب والذي بعث برسالة لوزارة الخارجية يسأل فيها عن سبب عدم عرض الوزارة مكافأة. وأدى الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي إلى توتر بين الإدارة الديموقراطية والمعارضة البرلمانية الجمهورية التي اتهمت الإدارة بأنها سعت إلى إخفاء الطابع “الإرهابي” للاعتداء لعدم تحميل الرئيس باراك أوباما الذي كان في أوج حملته الانتخابية الرئاسية مسؤولية العجز عن تجنب هذا الاعتداء.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!