اخبار الفن

الشركة المنتجة لـ” كان زمان في المحروسة” لا تَشابُه مع مسلسل ”عصر الحريم”


كتب-أحمد عبد المجيد:
قالت الشركة المنتجة لمسلسل ” كان زمان في المحروسة”، O3 للإنتاج والتوزيع السينمائي والدرامي، أن نقابة السينمائيين أعلنت على لسان نقيبها مسعد فودة، أنه لا تشابه بين المسلسل المصري ومسلسل ”عصر الحريم”.
وأوضحت الشركة المنتجة للمسلسل المصري عبر بيان تلقى مصراوي نسخة منه اليوم الاثنين، أنه لا تَشابُه بين أحداث قصة المسلسليْن، وأن تقديم الفترات التاريخية في الدراما ليس حكراً على أحد.
وأوضحت شركة ”O3 للإنتاج والتوزيع السينمائي والدرامي” أن ”مجموعة MBC” والشركة قرروا الصمت طوال الفترة الماضية، رغم كل ما كِيلَ إليهم من اتهامات لا أساس لها من الصحة، وما رافقها من حملات مُمَنهَجة تم تداولها والترويج لها – على حد وصف البيان.
وأشارت الشركة إلى أنها تستكمل وضع اللمسات الأخيرة على مسلسل ”كان زمان في المحروسة”، من قصة هبة مشاري حمادة وإخراج عمروعرفة، وتَعِدُ الجمهور بأن المسلسل سيرى النور قريباً، ليكون بذلك استمراراً لسلسلة الأعمال التاريخية التي قدّمتها الشركة المنتِجة سابقاً، بدءً من مسلسل ”الملك فاروق”، ومروراً بالملحمة التاريخية ”عمر بن الخطاب” (رضي الله عنه)، وصولاً إلى ”كان زمان في المحروسة” الذي يُشكّل حالة درامية – تاريخية.
 

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة..للاشتراكاضغط هنا
 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!