اخبار السعودية

الزياني: من أهدافنا حماية الخليج من التهديدات السياسية


أكد أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج الدكتور عبداللطيف الزياني أن من الأهداف الاستراتيجية لدول المجلس حماية الخليج من التهديدات السياسية والاجتماعية. وقال في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر أعمال شباب مجلس الخليج، اليوم الخميس، الذي يقام في العاصمة السعودية الرياض: “من الأهداف الاستراتيجية لدينا حماية مجلس التعاون من جميع التهديدات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والجريمة بكافة صورها، ودعم زيادة معدلات النمو الاقتصادي، وتحقيق مستويات عليا من التنمية البشرية، وتمكين المجلس من التعامل مع الأزمات بأنواعها والتعافي منها، وأخيراً تعزيز حضور مجلس التعاون في المجتمع الدولي”. وأوضح أن قادة دول المجلس هدفهم الاهتمام بالشباب والاجتماع بهم لمعرفة حوائجهم وأولوياتهم لأنهم يمثلون قادة المستقبل، وهذا دليل على حرص القادة لدعم الشباب في دول مجلس التعاون الخليجي. وتمنّى الزياني أن يخرج المؤتمر بوضع أولويات واستراتيجيات وسياسات عامة لدعم العمل الخليجي المشترك الذي بدوره يدعم الجهود الوطنية المحلية في دعم الشباب وتحقيق أهدافهم وتطلعاتهم. وأشار إلى أن للمجلس أهدافاً بعيدة المدى تتمثل في البرامج الاقتصادية والصحية والثقافية والاجتماعية، وهذه البرامج يتم النظر لها من ناحية النمو والتنمية. وحول نوعية البرامج المطلوبة التي يستطيع المؤتمر إيصالها للشباب، أوضح الزياني أن هذه البرامج تصل للشباب عن طريق الممارسات وعن طريق تحفيز الشباب لكي تصل إلى جيل يستطيع أن ينهض بالأمة وينافس ليس فقط في بلدهم بل في العالم الخارجي في المجالات كافة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!