اخبار الحوادثاخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

مفاجأة.. لواء التجمع: تقدمت ببلاغ جديد لهذا السبب



قال اللواء مدحت الدولتى، اليوم الجمعة، إنه تقدم ببلاغ جديد للأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة ومباحث الاتصالات ضد أحد صفحات مواقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، التى اتهمته بالنصب، وأن نجله مسجل خطر.

وأوضح الدولتى، فى تصريحاته لـ"التحرير"، أنه فؤجى بتداول بعض المستندات التى تحمل اسمه وتفيد أنه ليس لواءً بالقوات المسلحة، وأن رتبته العسكرية لا تتخطى النقيب، كما أنه تم فصله من الجيش، وفى بعض الأوراق الأخرى المتداولة على تلك الصفحة تفيد أن نجله مطلوب فى قضية سرقة تيار كهربائى بمنطقة المرج، قائلًا "ابنى دكتور فى الموسيقى وعايش معايا فى الفيلا إيه اللى هيوديه المرج".

واختتم تصريحاته، مطالبًا الأجهزة الأمنية بسرعة القبض على المتورط فى تشويه سمعته، كونه رجلًا عسكريًا شارك فى حرب 73 من أجل الدفاع عن تراب البلد، ومن المؤكد لا يقبل أحد بإهانة من شارك فى تحرير الأرض، وحافظ على العرض، قائلاً: "لو أنا نصاب ومطلوب جنائيًا ليه الشرطة ماتجيش تقبض عليا؟".

يذكر أن قضية اللواء مدحت والمعروفة إعلاميًا بـ«لواء التجمع الخامس»، ترجع إلى الخلاف الذي نشب بينه وبين أحد رجال الأعمال، حيث كانت البداية حينما كان "الدولتي" مع أحفاده أمام الفيلا الخاصة به بمنطقة التجمع الخامس، وجاءت سيارة جيب شروكي سوداء وجميع الزجاج بها "فاميه" مسرعة للغاية، وكادت أن تصدم الأولاد، مما دعاه إلى أن يقول للسائق "مش تفتح يا حمار"، فتوقفت السيارة على بعد 50 مترًا، وبعدها عادت مرة أخرى، وكانت المفاجأة أن سائق السيارة سيدة، وقالت له "إنت بتشتمني أنا، والله لأحزنك على عيالك يا راجل يا مهزأ، أنا هاوريك مين اللي حمار وهاخليك تركع قدامى"، وتركته وذهبت بنفس السرعة الجنونية.

وعقب انتهاء اللواء من المشادة الكلامية مع السيدة "زوجة رجل أعمال"، مرّ قرابة 15 دقيقة، وحضر بعدها جيش من البلطجية محملين بالأسلحة المختلفة، وقام أحدهم بطرق باب الفيلا بشدة، وعندما فتح اللواء الباب بادره رجل الأعمال بصفعة على وجهه، وضربه بـ"البوكس"، وبعدها هجم جيش من البودي جاردات تجاوز عددهم 30 واقتحموا الفيلا، بعضهم يحمل أسلحة آلية وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية في الهواء بطريقة مرعبة، لإرهاب جميع من في الفيلا وجميع المارة حتى لا يتدخل أحد.

وعقب القبض على جميع المتهمين، قرر المستشار أحمد حنفى المحامي العام لنيابة القاهره الجديدة إحالة كل من: رجل الأعمال إبراهيم سليمان وزوجته و17 آخرين، إلى محكمة الجنايات، لاتهامهم بالاعتداء على لواء التجمع وأسرته وسحل وهتك عرض زوجة اللواء وزوجة نجله.

أوعلن اللواء مدحت، أمس الخميس، تنازله عن حقه القانونى فى الواقعة؛ نتيجة الضغوط التى تعرض لها من قبل أهالى وأسر المتهمين فى القضية، وتدخل عدد كبير من رجال الأعمال وبعض أعضاء مجلس النواب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق