اخبار الحوادثاخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

شاهد «اقتحام السجون»: «العريان قالي أنا رئيس الجمهورية القادم»



استأنفت، اليوم الأحد، الدائرة 11 إرهاب جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، سماع شهود الإثبات فى محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى و26 آخرين من قيادات جماعة الإخوان فى القضية المسماة إعلاميًا بـ«اقتحام السجون»، المتهمين فيها باختطاف وقتل ضباط وأفراد الشرطة وإتلاف المنشآت العامة إبان ثورة 25 يناير.

قال العقيد أحمد عبد الفتاح، رئيس مباحث سجن 2 الصحراوى وادى النطرون، فى شهادته أمام المحكمة "والله يا فندم شفت ورقة اعتقال متهمى الإخوان بأسمائهم لما تسلمناهم فى وادى النطرون"، وذلك ردًا على تكرار سؤال المحكمة للشاهد حول طبيعة احتجاز قيادات الإخوان داخل عنبر 2 بسجن وادى النطرون الصحراوى، وبيان عما إذا كانوا محبوسين احتياطيًا أو بقرار اعتقال أو بحكم قضائى صادر من المحكمة.

واستفسرت المحكمة من الشاهد عن طبيعة الحوار، الذى دار بين عصام العريان، ومأمور سجن وادى النطرون، وأقره أيضًا رئيس مباحث السجن، وهو الحوار الذى قال فيه عصام العريان لمأمور السجن: "أنا عصام العريان.. نقيب الأطباء ورئيس الجمهورية القادم"، فأجاب الشاهد معقبًا "أيوه هو قالنا كده".

فيما حاول عصام العريان، الحديث للمحكمة فى هذه الأثناء، فأخبره القاضى "يا عصام لو سمحت ماتتكلمش..أنا قلتلك كذا مرة ماتتكلمش".

قبلت محكمة النقض فى وقت سابق طعن مرسي و26 آخرين من قيادات جماعة الإخوان، على الأحكام الصادرة ضدهم بالإعدام شنقا، والسجن المؤبد فى القضية، وألغت الحكم الصادر ضدهم، وأعادت محاكمتهم أمام دائرة جنايات ثانية غير التى أصدرت الحكم الأول.

وشمل الطعن على الحكم 27 متهمًا صدرت ضدهم أحكام حضورية من محكمة جنايات القاهرة، فى 16 يونيو 2015، عندما عاقبت مرسى، ومرشد الإخوان محمد بديع، و4 آخرين من قيادات الجماعة، وأعضاء مكتب الإرشاد، بالإعدام شنقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق