اخبار مصرالأخبار المصرية

سفير فرنسا: مصر شريك استراتيجي وندعم أمنها واستقرارها


أكد سفير فرنسا بالقاهرة ستيفان روماني أن مصر شريك استراتيجي قوي لبلاده وأن العلاقات الاقتصادية بين البلدين لاترقى إلى مستوى العلاقات التاريخية بين البلدين.

وأشاد خلال كلمته بمجلس الأعمال المصري الأوروبي اليوم الأربعاء، بالإجراءات الإصلاحية التي اتخذتها الحكومة الحالية الشجاعة والتى كان على رأسها قرار تحرير سعر الصرف، موضحا أنه كان لابد من تنفيذ هذه الإجراءات منذ سنوات.

وأضاف أن إصدار قانون الاستثمار الجديد سيشجع كثير من المستثمرين على ضخ استثمارات جديدة.

ونوه السفير إلى أن الاقتصاد المصري بدأ يتعافى، وهو ما ظهر في ارتفاع معدلات النمو، وكذلك بيئة الاستثمار أصبحت اكثر جذبا للمستثمرين، مشيرا إلى أن مصر تتمتع بقدرات بشرية هائلة مدربة يمكن للشركات والمستثمرين الاستفادة منها ،بالإضافة إلى أن مصر ستكون بوابة الدخول إلى أفريقيا ودول الشرق الأوسط .

وأشار إلى أنه سيوجه رسالة للمستثمرين الفرنسيين لضخ استثمارات والاستفادة من الاتفاقيات التجارية التى وقعتها مصر مع مختلف الدول، مبديا تفاؤله بمستقبل الاقتصاد المصري خلال المرحلة المقبلة.

وأكد السفير الفرنسي دعم بلاده لأمن واستقرار مصر وحربها ضد الإرهاب، مشيرا إلى أن استقرار مصر يعني استقرار منطقة البحر المتوسط بأكملها .

وأشاد بدور مصر في تحقيق المصالحة الفلسطينية وكذلك دورها القوي في سوريا وليبيا، لافتًا إلى أن بلاده ترى مصر شريكا استراتيجيا فى الأمن والدفاع.

وأوضح "روماني" أن زيارة الرئيس السيسي لبلاده خلال الفترة الماضية كانت فرصة جيدة لتقوية العلاقات مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وتنمية التعاون المشترك، لافتا إلى أن كلا من أوروبا والشرق الأوسط تمران حاليا بكثير من الانقسامات والمشاكل ونحتاج إلى توحيد الرؤى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق