اخبار الحوادثاخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

تعرف على عقوبة استخدام «الأحداث» فى التسول



تعددت مؤخرًا عمليات ضبط الجناة أشباه "الكاتعة" فى فيلم العفاريت، والذين يستغلون الأطفال ويقومون بتشغيلهم فى التسول أو السرقة، نظير مأوى وفتات من الطعام، بينما يعيش هؤلاء الجناة على حصيلة ما يجنيه الأطفال، وهو ما يثير تساؤلات عن كيفية تعامل القانون مع أمثال هؤلاء، وهل تعد النصوص التشريعية الحالية رادعة لهم من عدمه.

عصابة تشغيل الأطفال فى "الزبالة" بعزبة الهجانة
كشفت إدارة رعاية الأحداث، يوم الأحد الماضي، عن قيام تشكيل عصابي بعزبة الهجانة، باستغلال الأطفال الهاربين من منازلهم في جمع القمامة، مقابل توفير سكن ووجبتين غذائيتين يوميا، وبعرضهم على النيابة قررت حبسهم على ذمة التحقيقات.
وتبين من خلال المعلومات التي جمعتها فرق البحث، قيام كل من "عصام.ع"، 40 سنة، عاطل ومقيم بعزبة الهجانة بدائرة قسم شرطة مدينة نصر أول، هارب من حكم بالسجن المؤبد، و"محمد.ا.س"، 49 سنة، عاطل، و"مصطفى.ح.م"، 28 سنة، عاطل، و"محمود.م.ع"، 24 سنة، باستقطاب الأحداث الذين تركوا منازلهم هربا من ذويهم واستغلالهم في أعمال جمع القمامة.

كما تبين قيام المتهمين بإيواء الأطفال الأحداث، بمسكن المتهم الأول وإجبارهم على عدم العودة لذويهم، مما يعد جريمة اتجار بالبشر، وباستهداف منازل المتهمين تم ضبطهم، وأسفرت الحملة عن العثور على 12 طفلًا حدث بمنزل المتهم الأول وهم: "محمد.م.خ" 16 سنة، و"ا.ع.س" 11 سنة، و"كريم. ا.ع" 15 سنة، و"محمد.ن.ع" 17 سنة، و"إسلام .م .ع" 15 سنة، و"يوسف.خ.م" 10 سنوات، و"حامد.ع.ح" 16 سنة، و"جمال.ع.م" 16 سنة، و"سيد.ع.ا" 15 سنة، و"ع.ج.ط" 17 سنة، و"هاشم.ع.م" 12 سنة، و"يوسف.ع.م" 10 سنوات.

بمناقشة الأطفال، أكدوا أنهم عقب هروبهم من ذويهم، قام المتهمون بتهديدهم بالإيذاء، والتعدي عليهم في حالة عودتهم لذويهم، وإجبارهم على جمع القمامة مقابل إيوائهم بمسكن المتهم الأول، وبمواجهة المتهمين، بأقوال المجني عليهم أيدوها، واعترفوا بارتكاب الواقعة، وأقر المتهم الأول بالحكم الصادر ضده.

ضبط 5 متهمين بالإسكندرية
تمكنت مديرية أمن الإسكندرية بقيادة اللواء مصطفى النمر، من خلال قوات المباحث ومباحث الأحداث، من ضبط 5 متهمين باستغلال الأطفال الأحداث وإفسادهم بالطريق العام.

وتبين أن المتهم الأول يدعى "إ.ع.م" 19 سنة، وتبين أنه يستغل آخر يصغره بثلاثة أعوام فقط، وهو الحدث "إ.ا.ع" 16 سنة، محل إقامة أسرته بمركز مينا القمح بمحافظة الشرقية، ويقوم بتشغيله فى التسول بالطريق العام بمنطقة جليم، وتحرر بالواقعة محضر رقم 2565 لسنة 2017 جنح الأحداث.

وتم ضبط "خ.م.ع" مواليد 1990 لاستغلاله الحدث "م.م.ع" 17 سنة فى جمع القمامة بالطريق العام بمنطقة أول الرمل، تحرر محضر رقم 2563 /2017 جنح الأحداث، كما تم ضبط "ا.خ.ا" 18 سنة مقيم بسوهاج ولا يحمل بطاقة شخصية حال استغلاله الحدث "ا.ا.ف" 17 سنة مقيم بكفر الشيخ بالتسول فى الطريق العام بمنطقة كليوباترا، وتم تحرير محضر رقم 2608 جنح الأحداث، وضبط "ا.م.ر" 19 سنة ولا يحمل بطاقة شخصية لاستغلاله الحدث "هـ.ع.ح" 17 سنة بالتسول فى الطريق العام بمنطقة سموحة، وتم تحرير محضر رقم 2608 /2017 جنح الأحداث.

متهم من عزبة الهجانة أنجب 11 طفلًا لتشغيلهم فى التسول

قبل أسابيع قليلة أمرت نيابة مدينة نصر أول في القاهرة، بحبس عامل وزوجته و5 آخرين لاتهامهم بالاتجار فى البشر، وقررت النيابة إيداع 13 طفلا بدور الرعاية، مع عرضهم على الطب الشرعى لبيان حقيقة الحصول على أعضاء من جسدهم من عدمه.

ووردت معلومات إلى رجال المباحث أفادت أن المتهم جمال السيد، وشهرته «جمال الطيب»، 52 سنة، عاطل، ومقيم بعزبة الهجانة، دائرة قسم شرطة مدينة نصر أول، والسابق اتهامه في القضية رقم 47324 لسنة 2011م مدينة نصر أول «ضرب»، أنجب 11 طفلا من 3 سيدات تزوجهن، ويستغلهم فى أعمال التسول والاتجار فى البشر، وألقى ضباط شرطة رعاية الأحداث القبض على المتهم وزوجته "حنان.ع"، 39 سنة، ربة منزل، سابق اتهامها فى قضية تسول بمنطقة مدينة نصر.

وعثرت الأجهزة الأمنية بمسكن المتهمين على 11 من أبنائه، وكرسيين متحركين خاصين بالمعاقين، و2 عكاز لاستخدامها فى أعمال التسول، وأوراق مدون عليها عبارات لاستعطاف المارة، ومبالغ مالية عبارة عن (10 دولارات، و5 ريالات سعودى، و110 جنيهات)، و7 هواتف محمولة.

وأقر المتهم بالاشتراك مع زوجته باستقطاب الأطفال الصغار «الأحداث»، وكذا البالغون من ذوى السوابق واستغلالهم فى أعمال التسول نظير إيوائهم بمسكنهما، واعترف بحيازته المضبوطات بقصد استخدامها فى أعمال التسول واستجداء المارة والمبالغ المالية المضبوطة من متحصلات نشاطهم الإجرامى.

ضبط 72 طفلا في حملة واحدة

في أكتوبر 2015 شن رجال مباحث الأحداث في القاهرة، حملة مكبرة لضبط الخارجين عن القانون من الأطفال والصبية، والتوصل إلى القائمين بتسريحهم في الشوارع كرها عنهم، وتمكنت الإدارة من ضبط 72 حالة تسول واستغلال للأطفال الأحداث.

وتم إيداع الأطفال فى دور رعاية، واستجواب الأطفال المضبوطين في أعمال التسول والتوصل إلى محرضيهم، وأكدت التحقيقات أن الأطفال يتعرضون للضرب والانتهاك الجنسى من محرضيهم نظير إيوائهم.

غرامة لا تجاوز 1000 جنيه لتشغيل الأطفال

بداية حدد القانون غرامة يمكن وصفها بالهزيلة فى حالة تشغيل الأطفال فى المطلق، وذلك وفق نص المادة 248 من قانون العمل، إذ نص على معاقبة صاحب العمل أو المنشأة الذى يخالف نصوص المواد (75 فقرة ثانية، 74، 75، 89، 90، 98، 99، 101 102) من هذا القانون والقرارات الوزارية المنفذة لها بغرامة لا تقل عن خمسمئة جنيه ولا تجاوز ألف جنيه، وتعدد الغرامة بتعدد العمال الذين وقعت في شأنهم الجريمة وتضاعف الغرامة في حالة العودة.

استخدام الأطفال فى التسول وتعريض حياتهم للخطر

ويعتبر القانون إجبار الأطفال على التسول ضمن الممارسات الاستغلالية المجرَّمة والأعمال القسرية التى تؤدي إلى تعريض الطفل للخطر، ويصنف القانون ذلك على أنه اتجار بالبشر، إذا كان الطفل مخطوفا، وعقوبتها تصل إلى السجن المشدد بحد أقصى 15عامًا، إذا تاجر الجاني بالضحية واستغله جنسيا.

وإذا كان التعريض للخطر من جانب والديه، كما فى واقعة "عزبة الهجانة" فإن العقوبة تكون على حسب طبيعة المخاطر التى يتم تعريض الطفل لها، ويكون هناك تنوع فى العقوبة، وفقا لذلك.

وتحظر المادة 291 من قانون الاتجار بالبشر "كل مساس بحق الطفل في الحماية من الاتجار به أو الاستغلال الجنسي أو التجاري أو الاقتصادي".

ويعاقب بالسجن المشدد مدة لا تقل عن خمس سنوات، وبغرامة لا تقل عن خمسين ألف جنيه ولا تجاوز مئتي ألف جنيه، كل من باع طفلا أو اشتراه أو عرضه للبيع، وكذلك من سلمه أو تسلمه أو نقله باعتباره رقيقًا، أو استغله جنسيا أو تجاريا، أو استخدمه في العمل القسري أو في غير ذلك من الأغراض غير المشروعة.

وتجرّم المادة 6 مكرر (أ) من قانون الطفل، الجرائم المتعلقة بالمواد الإباحية التي يشارك فيها الأطفال، كالإنتاج أو العرض، بالحبس مدة لا تقل عن سنتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق