اخبار الفن

شاهد| نجلة فنان شهير تكشف تفاصيل تعرضها للاغتصاب !!!


اتهمت الممثلة الأمريكية إليزا دوشكو، والتي جسدت دور نجلة النجم الأمريكي الشهير أرنولد شوارزنيجر في «This Boy’s Life»، أحد مساعدي أرنولد بالاعتداء عليها واغتصـ ـابها عندما كانت في الـ 12 من عمرها.

ووفقًا لما ذكرته إليزا في تصريحات صحفية لموقع «غازيتا» المتخصص في الشأن الفني أن اسم المعتدي هو جويل كرامير، وكان يتولى الإشراف على مشاهد الحركات البهلوانية في الأفلام.

وأشارت إلى أنه يكبرها بـ 24 عاماً، وأنه كان صديقاً لأسرتها، لافتة إلى أنه دعاها ذات مرة لترافقه إلى المسبح لتعلم الحركات البهلوانية.

وقالت إنه استدرجها إلى فندق حيث قام بالاعتداء عليها، مضيفة أنه طلب منها التكتم على الأمر.

وتابعت أنها أفشت السر لصديقة لها بعد مرور سنوات، وأن الأخيرة تحدثت إلى كرومر في هذا الشأن. وأضافت أنها تعرضت في اليوم نفسه لإصابة أثناء التصوير متهمة كرومر بالتسبب بها.

ويُذكر أن إليزا دوشكو وُلدت في 30 ديسمبر 1980، وهي ممثلة أمريكية ظهرت في عدد من أفلام هوليوود، كما تعرف بتمثيلها أدواراً تلفزيونية، حالياً تنتج وتمثل حلقات مسلسل «بيت الدمية».

ولدت دوشكو بمدينة ووترتاون، ماساشيستوس، لأب يدعى فيليب آر دوشكو، عمل لفترة في السينما الألبانية، وزوجته السابقة جوديث (راسموسين)، أستاذ العلوم السياسية بجامعة سافولك في بوستن.

شاهد| نجلة فنان شهير تكشف تفاصيل

فيعتبر والدها أمريكي ألباني الأصل ووالدتها أمريكية هولندية الأصل عن جديها وأمريكية إنجليزية عن جدتيها.

ولقد درست دوشكو بمدرسة ولاية بيفر بتشيست نت هيل، وتخرجت من مدرسة ووترتاون الثانوية، كما تدين بالمورمنية، ديانة أمها (برغم عدم تدينها). ولديها ثلاثة أشقاء أكبر منها: آرون، بينيامين (بين، مواليد 5 فبراير 1976)، وناثانيال (نايت، مواليد 8 يونيو ,1977، في بوستن، ماساشيستوس)، الأخير منهما يعمل ممثلا وعارضا. ولقد انفصل أبويها عندما كانت طفلة.

كما أنها زارت أسرتها في ألبانيا عام 2005 عندما تلقت دعوة شخصية من رئيس البلاد. كما قامت بزيارة المجتمع الألباني في كوسوفو ورسمت وشما على مؤخرة رقبتها يحمل النسر الألباني.

ولقد حازت دوشكو على اهتمام العملاء الفنيين عندما كانت في العاشرة من عمرها. وتم اختيارها بعد بحث دام خمسة شهور من قبل الولايات المتحدة للقيام بدور أليس، مع جولييت لويس في فيلم تلك الليلة That NightK وفي عام 1993 حصلت على دور بيريل أمام روبرت دينيرو وليوناردو دى كابريانو في فيلم حياة ذلك الولد This Boy’s Life مما فتح لها العديد من الأبواب.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!