اخبار الفن

انسحاب مسلمة من “The Voice فرنسا” بسبب اليمين المتطرف !! .. بالتفاصيل


أثارت مغنية مسلمة جدلا واسعا في فرنسا بعد انسحابها من برنامج “ذا فويس” نتيجة لمعاقبتها على تغريدات كتبتها على حسابها الرسمي على “تويتر” موالية لفلسطين وطارحة لفكرة المؤامرة خلف اعتداءات “داعش” في فرنسا.

وبينت صحيفة “ليبراسيون” الفرنسية أنه بعد الأداء المثير للدهشة لمنال ابتسام في برنامج ذا فويس، نشط اليمين المتطرف للتنديد بهذه الفتاة وتوجهاتها السياسية، وأنها لا تحب بلدها وترى في داعش مؤامرة لأجهزة غربية، رغم أن هذه الفكرة كانت منتشرة بين قطاع كبير من الشباب عقب اعتداءات باريس في نهاية 2015.

ولفتت الصحيفة إلى أنه رغم إدانتها للإرهاب، فهذا لم يكن كافيا، وحتى قولها إنها تحب فرنسا وإعلانها ندمها عما كتبت، ثم غنائها لأغنية لمطرب يهودي، لكن كل هذا لم يشفع لها لدى اليمين المتطرف في فرنسا، وبحسب الصحيفة فإن الفتاة البالغة من العمر 22 عاما، أعلنت انسحابها من البرنامج الجمعة بعد ردة فعل عنيفة والحملة التي انطلقت ضدها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الفتاة في فيديو نشرته على صفحتها على “فيسبوك” :” أنا لم أقصد أبدا أن أؤذي أي شخص وفكرة أن أفعل ذلك عن قصد يزعجني كثيرا، سأستمر في نشر رسالة السلام والتسامح بعيدا عن كل أنواع التعصب”.

وكانت الفتاة غنت أغنية يهودية باللغة العربية وتعني “يا إلهي” ولاقت انتشارا واسعا على “يوتيوب” وحققت في أول يومين حوالي مليون مشاهدة، مما جعلها من أكثر الأشخاص الأقرب للفوز بهذا السباق.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!