أخبار دوليةأخبار عربية ودولية

«هانبيت».. وحدة أممية تسعى لتحقيق معجزة نهر النيل بجنوب السودان




"فشل سياسي وأمني واقتصادي".. هذا ما تمثله دولة جنوب السودان منذ ولادتها قبل 5 سنوات، حيث تعاني من أزمات حادة حالت دون إنقاذها من كبوتها خاصة في ظل الإخفاقات الداخلية والتدخلات الخارجية.

ورغم ذلك، سعت الأمم المتحدة إلى إيجاد آلية مشتركة في دولة الجنوب، للحيلولة دون سقوطها في ظل الاقتتال الداخلي بين أبناء الوطن، والقبائل المسلحة التي تسعى لفرض سيطرتها على البلد الممزق من آتون الحرب الأهلية.

إصرار الأمم المتحدة على إرسال قوات "حفظ سلام" إلى منطقة الصراع لوأد الخلافات والنزاعات، وإعادة التلاحم المجتمعي، كان بداية للكشف عما تقوم به الوحدات الأممية العسكرية المشاركة في البلد الإفريقي.

«هانبيت».. وحدة أممية تسعى لتحقيق معجزة نهر النيل بجنوب السودان

بداية نتحدث عن الوحدات الأممية التابعة لكوريا الجنوبية، والمهام التي تقوم بها على غرار المُتعارف عليها من قوات حفظ السلام في مناطق النزاعات حول العالم.

"هانبيت" كوريا الجنوبية.. اسم ظل يتردد في المحافل الدولية منذ عام 2013، وذلك نظرًا لما تقوم به تلك الوحدة العسكرية في جنوب السودان من عمليات إنشاء البنية التحتية.

عادة لا تعتمد مهام قوات حفظ السلام على إعادة البنية التحتية، لكن ما تقوم به وحدة "هانبيت" الكورية الجنوبية المتمركزة في قاعدة "بور" بولاية جونقلي السودانية، خير مثال على المساعي الحثيثة فى إعمار المنطقة.

تساؤلات عديدة حول أسباب قيام الوحدة الكورية الجنوبية بتلك الأنشطة في جنوب السودان؟

«هانبيت».. وحدة أممية تسعى لتحقيق معجزة نهر النيل بجنوب السودان

بالبحث عن "هانبيت" نجد أنها تحمل معنى "نور كبير يقود العالم"، وهو مؤشر كبير على دوافع كوريا الجنوبية في أرض الأحلام والماء، وما تعتزم القيام به بداية من إحياء نهر النيل مجددًا للقضاء على العطش.

تحركات الوحدة الأممية كانت كفيلة بإزاحة الستار عن الأنشطة التي قامت بها في شرق إفريقيا، خاصة أنها بدأت بتأسيس ثكنات لها عبارة عن "غابة ومستنقعات"، وقامت بتوصيل الكهرباء والاتصالات وحفر بئر وتأسيس نظام حراسة، لتبدأ أولى انطلاقاتها.

حيث أقدمت وحدة "هانبيت" على إعادة إعمار المنطقة التي تمركت بها، ثم بدأت في عمليات إنشاء البنيات التحتية الاجتماعية، وصيانة صالة مطار "بور" ومهبط الطائرات، إضافة إلى تحسين منشآت معسكر اللاجئين، وإزالة الأوساخ والنفايات مع تقديم الدعم في عملية الحجر الصحي لمنع انتشار الوباء، حسب "وكالة يونهاب".

«هانبيت».. وحدة أممية تسعى لتحقيق معجزة نهر النيل بجنوب السودان

لم تألوا "هانبيت" جهدًا في المشاركة بعملية الإعمار على مدار الأعوام التي تواجدت خلالها في جنوب السودان، بل سعت إلى تعزيز تواجدها عبر إرسال القيادة الكورية الجنوبية اليوم مئات من جنودها لإكمال مهام قوات حفظ السلام.

وتأكيدًا لذلك، قال مسئول في وحدة هانبيت: "سنبذل جميع ما في طاقتنا لتحقيق معجزة نهر النيل، كما حققت بلادنا معجزة نهر الهان، مع غرس الأمل لدى شعب جنوب السودان ليتمكنوا من تحقيق ما يتمنونه"، وفقًا للوكالة الكورية.

تصريحات المسؤول العسكري في "هانبيت"، مؤشر قوي عما تعتزم القيام به الوحدة الكورية لدعم البلد المتضرر جراء الحرب الأهلية.

يمكننا التوضيح هنا أن النداء الإنساني الإغاثي لجنوب السودان جاء بعد مطالبات دولية بسد احتياجات اللاجئين والنازحين جراء الحرب الأهلية، لكن يبدو أن الأوضاع قد تتفاقم وتصل إلى الانهيار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق