اخبار سوريا

الائتلاف السوري يعلن اليوم موقفه النهائي من جنيف 2


ينتظر أن يعلن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، مساء الثلاثاء، من اسطنبول، قراره النهائي بخصوص المشاركة في مؤتمر “جنيف 2” المزمع عقده في الـ22 من الشهر الحالي، لإيجاد حل سياسي للنزاع السوري، وسط انقسامات كبيرة في صفوف مكوناته بين مؤيد ومعارض. وفي هذا السياق، قال كمال اللبواني، عضو الائتلاف السوري، لقناة “العربية”، إن هناك اتجاهاً واسعاً برفض مشاركة الائتلاف في مؤتمر الحوار، معلناً عن انسحاب 45 شخصية من هيئة الائتلاف كموقف رافض لفكرة الحوار مع نظام بشار الأسد. وأعلن اللبواني أن “مؤتمر جنيف 2 لن يقدم شيئاً للسوريين”، مؤكداً أن الشعب السوري يستحق ممثلين يدافعون عن حقه في التحرر من قبضة نظام الأسد. وكان لافتاً استباق المجلس الوطني السوري، أكبر مكونات الائتلاف، بإعلان أمانته العامة أنها “لم تجد أي مستجدات واقعية أو أي أجندة واضحة ومحددة، تضمن نجاح المؤتمر في تحقيق أهداف الثورة السورية، بما يدعوها لإعادة النظر في قرارها السابق”، معيدة “التمسك به، وبالتالي عدم المشاركة في مؤتمر “جنيف 2″ على ضوء الظروف الحالية”. وأكد موقف المجلس الوطني السوري، أبرز مجموعات المعارضة السياسية وأكبر مكونات الائتلاف السوري، الانقسام القائم بين مكونات الائتلاف بشأن المشاركة في جنيف، بينما لم تستبعد أوساط في المعارضة السورية أن يتخذ الائتلاف قراراً مماثلاً، في ظل عدم إعلان الدول المعنية بالأزمة السورية انتقال المفاوضات المرتقبة من مقررات “جنيف 1”. وكان الائتلاف وخلال اجتماعه العام السابق في نوفمبر الماضي، أعلن بعد نقاشات حادة أنه مستعد للمشاركة في “جنيف 2″، لكنه في الوقت ذاته أكد “التزامه المطلق بأن هيئة الحكم الانتقالية لا يمكن أن يشارك فيها الرئيس السوري بشار الأسد أو أي من المجرمين المسؤولين عن قتل الشعب السوري، كما لا يمكن لهم القيام بأي دور في مستقبل سوريا السياسي”.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!